السلطات الاسبانية تجمع عدد من الشبان المغاربة بمخزن للسلع في سبتة بدعوى إحصائهم

admin5 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
admin
اخبار الجالية
السلطات الاسبانية تجمع عدد من الشبان المغاربة بمخزن للسلع في سبتة بدعوى إحصائهم

انتشر فيديو على موقع التواصل فيسبوك، في الساعات الأخيرة، يظهر مجموعة من الشباب المغاربة ممن علقوا بمدينة سبتة المحتلة، منذ إغلاق الحدود وإعلان حالة الطوارئ، متواجدين في أحد مخازن السلع بعد أن تم تحويله إلى مركز إيواء.

ووفق مقطع الفيديو فإن السلطات الإسبانية قررت نقل هؤلاء المغاربة إلى المخزن المتواجد بمنطقة “تاراخال” والمعروف باسم “خزين ليهودي”، من أجل عرضهم على لجنة مختصة بغرض إحصائهم تمهيدا لإرجاعهم من طرف السلطات المغربية.

هذا، وتمكن العديد من الشبان المغاربة من الفرار من المخزن المعد لإيوائهم تجنبا لاعادتهم لترحيلهم من طرف السلطات الإسبانية، التي يبدو أنها تحاول استغلال عمليات إجلاء العالقين بسبب كورونا، من أجل التخلص من مشكلة المهاجرين المتواجدين بالثغر المحتل .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.