المجلس الأعلى للمسلمين في المانيا يدعو للمشاركة في اليوم الوطني للجار

admin28 مايو 2020آخر تحديث : منذ سنتين
admin
Geen onderdeel van een categorie
المجلس الأعلى للمسلمين في المانيا يدعو للمشاركة في اليوم الوطني للجار

يعتبر يوم 29 ماي 2020  “يوم الجار” على مستوى الاتحاد الألماني. وتدعم كل من وزارة الأسرة، وهيئات اقتصادية، ومؤسسات دينية، ومجتمعية مختلفة إلى جانب المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا فعاليات هذا اليوم والتي تهدف الى تشجيع حسن الجوار، وتقوية الروابط بين افراد المجتمع.

وكما هو معلوم فإن الإسلام عني عناية خاصة بحسن الجوار. فعن ابن عمر، وعائشة – رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُما – قالا: قال رَسُول اللَّهِ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم – “ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه.” (متفق عَلَيْهِ).

وفي ظل تفشي جائحة كورونا في كل أنحاء العالم ابان المسلمون في ألمانيا عن أرقى صور حسن الجوار، إذ نظموا المساعدات، والخدمات الاجتماعية لصالح الجيران، خصوصا كبار السن منهم، وذوي الإحتياجات الخاصة بغض النظر عن الإنتماء الإثني أو الديني أو الثقافي مما ساهم بشكل كبير في تغيير بعض الصور النمطية حول الإسلام، والمسلمين في وقت يعرف تزايدا مضطردا لخطاب الكراهية، والعنصرية في المجتمع، وهو ما يجعل المشاركة في مثل هذه الأيام التي تخدم قيم العيش المشترك، والاحترام المتبادل أمرا ضروريا.

لهذه الأسباب الدينية، والاجتماعية قرر المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا أن يشارك في “يوم الجار”، ويدعو الجمعيات الإسلامية، وجميع المسلمين أن يشاركوا بدورهم في هذا اليوم في إحترام كامل للإجراءات الوقائية المفروضة لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

WhatsApp Image 2020 05 28 at 00.42 - EUROMAGREB.COM

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.