توقيع اتفاقية شراكة خلال لقاء تواصلي رمضاني بين الوكالة الحضرية لتطوان والمفتشية الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية

اورو مغرب2 أبريل 2024آخر تحديث :
توقيع اتفاقية شراكة خلال لقاء تواصلي رمضاني بين الوكالة الحضرية لتطوان والمفتشية الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية

أورو مغرب

في إطار المبادرات التي تقوم بها الوكالة الحضرية لتطوان من أجل الانفتاح على محيطها الخارجي، وتفعيلا لبرنامج العمل المسطر بينها وبين هيئة المهندسين، تم تنظيم يوم دراسي ثاني بتنسيق مع المفتشية الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية وإعداد التراب، وذلك يومه 1 أبريل 2024.
بعد الكلمات الترحيبية لكل من السيد رئيس الهيئة، السيدة مديرة الوكالة الحضرية والسيد المفتش الجهوي؛ والتي أجمعت على الشراكة المتميزة التي تجمع الوكالة وهيئة المهندسين ونوهت بالتواصل المستمر والبناء بينهما؛ قدم أطر الوكالة عرضين، تمحور الأول حول التدابير التي تم اتخاذها من طرف الوكالة الحضرية لتطوان من أجل تنزيل مقتضيات الدورية المشتركة عدد 160/1049د، حيث قامت الوكالة الحضرية بمجهودات هامة في هذا المجال توجت بالمصادقة على 6 تصاميم لتحديد الدواوير داخل نفوذها الترابي ثلاث منها في إقليم تطوان، إثنان بعمالة المضيق-الفنيدق وواحد في إقليم تطوان. وبهدف المضي قدما بهذا الورش، تم توقيع اتفاقية شراكة بين الفرقاء الثلاث تهدف إلى إعداد تصاميم إعادة التأهيل لثلاث دواوير وهي الرواوس بجماعة صدينة ، بني مزالة السفلى بجماعة بليونش و تاشة بجماعة العليين.
أما العرض الثاني، فقد تناول مؤشرات جودة الأداء والنجاعة المتعلقة بالتدبير الحضري خلال سنة 2023، والتي عرفت تطورا ملحوظا مقارنة مع السنوات السابقة.
بعد ذلك، تم فتح باب الحوار والنقاش بين مختلف الحاضرين لتقديم ملاحظاتهم واقتراحاتهم حول مختلف النقاط التي تمت إثارتها، خصوصا تلك المرتبطة بالتدبير الحضري وملفات رخص البناء.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.