حفل اقليمي بمناسبة اليوم الوطني السلامة الطرقية من تنظيم جمعية بغيت ندمج ولدي بشراكة مع مدرسة عبد المومن

اورو مغرب26 فبراير 2024آخر تحديث :
حفل اقليمي بمناسبة اليوم الوطني السلامة الطرقية من تنظيم جمعية بغيت ندمج ولدي بشراكة مع مدرسة عبد المومن

اورو مغرب / المصطفى شعب:
بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية فقد احتضنت مدرسة عبد المومن بأنفا بشراكة مع جمعية” بغيت ندمج ولدي “حفلا اقليميا متميزا تخليدا لهذه المناسبة السنوية ،حيث كان شعاره هو :
(من أجل الحياة: كل الحذر في استعمال آمن للدراجة النارية)، انطلق الحفل بأداء النشيد الوطني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم .

تخلل الفعاليات عروضًا ثقافية وفنية ومسرحية، حيث قام أطفال جمعية “بغيت ندمج ولدي” بتقديم عروض فنية مبدعة لها علاقة بالتوعية بقانون السير والاخطار الناجمة عن مخالفته وشارك أطفال مدرسة عبد المومن في الاحتفال بمجموعة من العروض المميزة.

وفي إطار التوعية بمخاطر الطريق ونشر ثقافة التربية الطرقية واستعمال الفضاء المشترك بين الجميع لفائدة الناشئة ،قامت الشرطة لولاية الأمن الدار البيضاء ،خلية التحسيس بالوسط المدرسي لأنفا على رأسها ضابط ممتاز مراد الفرجي بتقديم درس تطبيقي من خلال ورشة عملية حول كيفية استخدام الطريق بشكل صحيح، حيث تم شرح القوانين المرورية بطريقة تفاعلية لفهم أفضل مع تبسيط فهم أهم علامات التشوير الطرقي وكيفية عبور الطريق بكل آمان والتحسيس التلاميذ باهمية استعمال حزام السلامة والخودة الواقية وتفادي السرعة المفرطة و استعمال الهاتف أثناء السياقة…مع تحسيسهم بأن ينقلوا هذه المعلومات حول ثقافة الطريق الى ذويهم و اباءهم واقاربهم.و للاشارة فموضوع السلامة الطرقية يعد من صميم العمل اليومي لهذه الخلية الى جانب مواضيع مهمة أخرى يستفيد منها كل التلاميذ بجميع المدارس والمؤسسات التعليمية بأنفا على طول الموسم الدراسي.

لتعزيز التواصل المجتمعي، قام وفد من المدرسة والجمعية بزيارة ميدانية لأقسام جمعية “بغيت ندمج ولدي”، بهدف الوقوف على مجهوداتها ودعم مبادراتها. رئيسة الجمعية، السيدة مونية البار، قادة جهود الجمعية بتفانٍ واهتمام، وكانت الزيارة فرصة لتقديم الدعم والتشجيع للعمل القيم الذي تقوم به الجمعية.

بهذا السياق، كان اليوم الوطني للسلامة الطرقية مناسبة لنشر الوعي وتعزيز السلوكيات الإيجابية بين الأطفال والشباب، وكذلك دعم الجمعيات الملتزمة بتحسين سلامة الطرق في المجتمع.

وقد حضر هذا اليوم التحسيسي الذي يصادف اليوم الوطني للسلامة الطرقية السيدة بشرى أعرف المديرة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالدار البيضاء أنفا مرفوقة برؤساء المصالح، فضلا عن حضور مهم لممثلي السلطات الأمنية و المحلية في شخص السيد الباشا والسيد القائد وممثلي جمعية أمهات وآباء وأولياء أمور التلاميذ بالمؤسسة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.