خمس سنوات وشهرين و15 يوما لموظف بالقنصلية الأمريكية بتهمة مساعدة تنظيم “غولن”

admin27 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
admin
اخبار الجالية
خمس سنوات وشهرين و15 يوما لموظف بالقنصلية الأمريكية بتهمة مساعدة تنظيم “غولن”

قضت محكمة تركية، اليوم الثلاثاء، بالسجن خمس سنوات وشهرين و15 يوما، على موظف محلي لدى القنصلية الأمريكية في إسطنبول، بتهمة مساعدة تنظيم “غولن” الإرهابي.

وذكرت مواقع إخبارية محلية أن النيابة العامة بإسطنبول استدعت المتهم وهو مواطن تركي، بناء على إفادات أدلى بها موظف آخر بالقنصلية موقوف بتهم “انتهاك الدستور” و”التجسس” و”محاولة إسقاط حكومة الجمهورية التركية”.

وأضافت أنه سبق أن أظهرت التحقيقات ارتباط المتهم بمدعي عام سابق في حالة فرار، ومديري شرطة سابقين، متهمين بالانتماء إلى منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية، التي تتهمها أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة ل 15 يوليوز 2016.

ولفتت المصادر ذاتها إلى أن الجلسة عرفت حضور القنصل العام الأمريكي في إسطنبول داريا دارنيل، والقائم بأعمال سفارة واشنطن لدى أنقرة جيفري هوفينير، وعدد من موظفي القنصلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.