المتحدث الرسمي باسم المجلس التنسيقي للمسلمين في المانيا يقوم بزيارة تضامنية للمسجد المركزي في كولونيا.

EUROMAGREB
أخبار دولية
EUROMAGREB22 نوفمبر 2021آخر تحديث : منذ 5 أيام
المتحدث الرسمي باسم المجلس التنسيقي للمسلمين في المانيا يقوم بزيارة تضامنية للمسجد المركزي في كولونيا.

في زيارة تضامنية للمسجد المركزي بمدينة كولونيا عقب تعرضه لمحاولة حرق من قبل شخص مجهول، قام عبد الصمد اليزيدي، المتحدث الرسمي باسم المجلس التنسيقي، والأمين العام للمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، رفقة ممثلي الروابط الإسلامية بمعاينة مكان الاعتداء، والتعبير عن تضامنه مع رواد المسجد.
وقد أدلى اليزيدي بتصريح بهذه المناسبة عبر فيه عن خيبة أمله من التجاهل الملحوظ لهذا الاعتداء العنصري من قبل السياسيين، ورجال الإعلام مؤكدا أن الهجوم على أماكن العبادة أيا كان مرتادوها مسلمين أو مسيحيين أو يهود أو غيرهم يعتبر اعتداء على المجتمع ككل، واعتداء كذلك على قيم الديمقراطية، والحرية، والعيش المشترك. مناديا في نفس الوقت العقلاء في المجتمع إلى تكثيف الجهود من أجل وضع حد لهذه الأعمال الإجرامية اللتي تهدد البلاد، والعباد، وتشوه سمعة الوطن.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.