في لقاء افتراضي المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا يبحث مع مجموعة السلام الدولي بين الأديان (IIPC)بالولايات المتحدة الامريكية إمكانية التعاون في مجال تدريب الأئمة والواعظات

EUROMAGREB11 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
EUROMAGREB
أخبار دولية
في لقاء افتراضي المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا يبحث مع مجموعة السلام الدولي بين الأديان (IIPC)بالولايات المتحدة الامريكية إمكانية التعاون في مجال تدريب الأئمة والواعظات

اورو مغرب :

في إطار الجهود التي يبذلها المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا ZMD في مجال التواصل مع المؤسسات الدولية ذات الاهتمام المشترك عقد الأمين العام، عبد الصمد اليزيدي يوم 4 أغسطس 2022 لقاءً افتراضيًا مع الدكتور عمران عمر رئيس مجموعة السلام الدولي بين الأديان (IIPC) بالولايات المتحدة الأمريكية، والدكتور عبد الرحيم على المدير التنفيذي للمجموعة.
تناول اللقاء بحث إمكانية التعاون وتبادل الخبرات في مجال تدريب الأئمة والوعاظ الدينيين وتأهيلهم في إطار التفاعل مع المجتمع والتعامل مع المتغيرات المؤسسية والاجتماعية في مواقفهم اليومية ومواجهاتهم لها كقادة دينيين.
من جانبه عرض اليزيدي جهود المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا على طريق التواصل المستدام مع الأئمة واللقاءات التي يقوم بتنظيمها في المجال التكويني والتأهيلي. وقد رحب الدكتور عمران بالتعاون مع المجلس من خلال تنظيم ورشات عمل مشتركة للأئمة والواعظات، على أن يدرس الجانبان إمكانية عقد اتفاقية شراكة بهدف استدامة التعاون في هذا المجال، كما قدم الدكتور عبد الرحيم نظرة عامة على البرامج التدريبية التي تنظمها للأمة والقادة الدينيين. الجدير بالذكر أن اللقاء استضاف الشيخ محمد ماجد الإمام والمدير التنفيذي للجمعية الإسلامية لعموم منطقة دولس Dulles Area Muslim Society (ADAMS)، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكي، والذي أصدر الرئيس جون بايدن، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، في يوليو المنصرم، قرارًا بتعيينه مفوضًا للجنة الولايات المتحدة للحرية الدينية الدولية .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.